الرئيسية / الفضاء / ستة أشهر في الفضاء من وجهة نظر رائد فضاء

ستة أشهر في الفضاء من وجهة نظر رائد فضاء

ستة أشهر في الفضاء من وجهة نظر رائد فضاء

قطع رائدا الفضاء التابعين لـ«NASA» «سكوت كيلي- Scott Kelly» والروسيّ «ميخائيل كورنينكو- Mikhail Kornienko» منتصف طريقهما في تجربة لمدة عام لمعرفة كيف يمكن للعيش في الفضاء أن يؤثر على أجساد البشر.

أنهى الرجلان يوم الثلاثاء الماضي أول ستة أشهر من إقامتهما لمدة (342) يومًا على متن المحطة الفضائية، وكانت هذه المدة هي الأطول التي سُجلت كزيارة لرائد فضاء في NASA؛ بالرغم من أن رائد الفضاء الروسي أدى عدّة مهمات لمدة سنة أو أكثر على محطة «Mir».

يقوم كل من كورنينكو وكيلي برسم خارطة للتغيرات التي طرأت على أجسادهم في بيئة الجاذبية الصغرى لمحطة الفضاء، وهذه المعلومات قد تساعد العلماء للعودة إلى الأرض والتحضير لرحلة إلى المريخ يومًا ما.

وسيتم مقارنة بيانات كيلي وبيانات شقيقه التؤام؛ رائد الفضاء المتقاعد «مارك كيلي-Mark Kelly» لمعرفة كيف يمكن لاختلاف البيئة أن يؤثر على التماثل الجيني لكليهما، وأيضًا لمعرفة الميكروبات التي تعيش عليهم وفيهم.

يقوم العلماء بدراسة واحدة من اهتمامات الجاذبية الصغرى؛ وهي كيف انتقلت السوائل في جسمي كيلي وكونينكو من قدميهما إلى الجزء العلويّ؛ بالرغم من عدم وجود جاذبية، مما قد يؤدي إلى زيادة تدريجيّة للضغط الذي بدوره يؤدي إلى مشاكل بصريّة.

ويقوم العلماء أيضًا باختبار جهاز روسيّ يدعى «Chibis» الذي يستطيع سحب وإرجاع الدم لأقدام أفراد الطاقم.

حتى وبينما كان كل من كورنيكنو وكيلي يتعرضان للنكز والوخز؛ كانا مرفهين بمناظر مذهلة تشمل (16) شروقًا وغروبًا للشمس في اليوم الواحد؛ بينما كانت المحطة تطوف حول الأرض كل (90) دقيقة، وللاحتفال بالستة أشهر التي قضوها على المحطة، جمعنا لكم عشرة لقطات مدهشة لزيارتهم.

اعداد: حمزة مطالقة

تدقيق: أمل ابوحرب

المصدر